3 طرق تربوية لتعويد الطفل الانضباط استعدادا للدراسة

3 طرق تربوية لتعويد الطفل الانضباط استعدادا للدراسة
ريهام الصواف
 
أيام تفصلنا عن العام الدراسي الجديد، وبدأت الأسر الاستعداد بشراء مستلزمات المدارس، ولكن قلما يهتم الآباء بالاستعداد النفسي للعام الدراسي الجديد، وتهيئة الأطفال لذلك، بعد إجازة اعتاد فيها معظم الأطفال عدم الالتزام بأي مسئوليات.
 
وتؤكد الدكتورة عبلة إبراهيم أستاذ التربية، ومستشار العلاقات الأسرية، أنه لابد من إعداد الأبناء لاستقبال عام دراسي جديد، بالمزيد من الانضباط، ووضع قواعد جديدة، تتسم بالانضباط والالتزام بمواعيد للنوم والاستيقاظ، كالتالي: 
 
النقاش 
الصراخ الذي غالبا ما تلجأ إليه الأمهات لن يعلم الأطفال الالتزام، أو التعامل بشكل سوي، بل سينمي عندهم الشعور بالخوف والتردد، وقد يخلق إنسانا ضعيف الشخصية.
 
والبديل لابد أن يكون النقاش، حول كل سلوك غير ملتزم أو سيئ يصدر من الطفل، حتى يعي جيدا السبب في تجنب هذا السلوك من غيره.
 
الحرمان من الامتيازات
عند تكرار الطفل للسلوكيات السيئة، التي قد تم نهيه عنها من قبل، فلابد أن يكون هناك عقاب.
 
ويمكن اللجوء لحرمانه من بعض الامتيازات، كاللعب في الخارج مع أصدقائه، أو الجلوس للعب على الكمبيوتر.
 
الكلمات اللاذعة
استخدام بعض الكلمات اللاذعة التي توضح مدى تأثر الأم أو الأب بما صدر من الطفل، من الأمور التي تؤثر في الطفل، وتجعله يشعر بالخجل من السلوك الذي صدر منه.
 
تعليقات القراء