مصر توقع اتفاقا استثماريا مع الصين لزيادة قدرة الشبكة القومية للكهرباء

مصر توقع اتفاقا استثماريا مع الصين لزيادة قدرة الشبكة القومية للكهرباء

كتب: محمد الجالى

 
وقعت مصر اتفاقا استثماريا مع الجانب الصينى، لزيادة قدرة الشبكة القومية للكهرباء، حيث وقع الاتفاق الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، ضمن المرحلة الثانية من مشروع زيادة قدرة الشبكة المصرية للكهرباء، بحضور الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي،  والمهندس هشام عرفات، وزير النقل، وذلك على هامش زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى، إلى الصين.
 
وأوضحت الدكتورة سحر نصر، أن هذا المشروع يأتى فى إطار الشراكة الاستثمارية بين مصر والصين، وذلك لاستكمال جهود التعاون المتميز بين وزارة الكهرباء والشركات الصينية ذات الخبرة والتكنولوجيا المتقدمة فى مجالات نقل وتوزيع الكهرباء فى مشروعات الطاقة بقيمة مليار دولار، 
حيث سيتم وضع خطة الأعمال لتنفيذ العديد من المشروعات بين الجانبين من خلال شراكة استثمارية في قطاع الكهرباء. 
وذكرت الوزيرة، أن وزارة الاستثمار والتعاون الدولى تسعى لدعم الشبكة القومية للكهرباء من خلال ضخ استثمارات فى قطاع الكهرباء، وتوفير المنح اللازمة عبر شركاء مصر فى التنمية، وذلك من أجل أن تتسم بالفعالية والكفاءة والمرونة هو أحد العناصر الحيوية لتحقيق رؤية مصر من أجل تنمية اقتصادية مستدامة على المدى الطويل.
 
من جانبه، قال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إن الاتفاقية الإطارية في المرحلة الثانية لاستكمال منظومة الطاقة الكهربائية المتمثلة في الإنتاج والنقل والتوزيع لرفع مستوى الخدمة إلى اقصى درجة.
 
وأضاف أن هناك اتفاقا حول محطات "الضخ والتخزين" مع الجانب الصيني والتي تتيح أن تخزن المياه حال وجود فائض من الكهرباء ثم يعاد ضخها لإنتاج الكهرباء حال الحاجة.
 
وأوضح الوزير، أن مصر متعاقدة مع الجانب الصيني لبناء شبكة كهربائية طولها 1210 كم كمرحلة أولى، مشيرا إلى أن هناك تعاونًا بين البلدين منذ 3 سنوات.
  
تعليقات القراء